• أرمينيا وبي كا كا يقومان بالاعتداءات على تركيا وأذربيجان، ويستهدفان وحدة أراضي البلدين، وحصولهما على دعم الولايات المتحدة وروسيا المتنافستان إقليميا في نفس الوقت، يظهر بوضوح أن كلاهما أداة وليس لاعب مستقل.
  • أطلقت مبادرة أنقرة الخاصة بليبيا، الجدل حول "تركيا جديدة"، في عواصم أوروبا والشرق الأوسط. إن لهذا الجدل، الذي يقبل بأن تركيا قد تحولت إلى قوة مؤثرة، بُعدان. الأول؛ يركز على التغيير الملموس، في معادلات القوة، في محيط شرق المتوسط، من سوريا وحتى ليبيا. أما الثاني؛ فهو حرب دعاية متكاملة، يفتش في النوايا. لذا فإن مَنْطَقِة تحركات السياسة الخارجية التركية، وقدراتها، ومقصدها في الفترة الأخيرة، ليس ممكناً دون....